الخميس , سبتمبر 19 2019
الرئيسية / بشرة / ليزر إزالة الشعر / اضرار ازالة الشعر بالليزر للمنطقه الحساسه للرجال والنساء على المدى البعيد

اضرار ازالة الشعر بالليزر للمنطقه الحساسه للرجال والنساء على المدى البعيد

اضرار ازالة الشعر بالليزر للمنطقه الحساسه – الخضوع إلى جلسات الليزر لإزالة الشعر عن المناطق الحساسة لا يمكن اعتبارها من الحلول السحرية التي تجعل الشعر يختفي ولا يعاود الظهور حتى وإن تم الخضوع إلى جلسات متعددة ووصل عددها إلى تسع جلسات

ولكن الليزر يعتبر ذو فائدة بسبب قدرته على إزالة الشعر لفترة طويلة، بالإضافة إلى دقته العالية في إزالة الشعر، ولكن خضوع منطقة البكيني لليزر لها بعض الأضرار مثل أنه يتسبب في احمرار البشرة وتهيجها وأحيانا ينتج عنه الحروق التي يمكن معالجتها إن كانت جزئية ولكن لها آثر جانبي ينتج عن اختيار طبيب غير مسئول أو مركز غير موثوق لا يخشى على اسمه في أسواق التجميل

ويمكن لليزر إزالة الشعر أيضا أن يستعمل للمنطقة الحساسة للرجال ولكن ينتج عنه بعض الأضرار مثل الالتهابات والاحمرار والحكة بالإضافة إلى بعض البحوث التي أثبتت أن لليزر تأثير على الحيوانات المنوية حيث تسبب في انخفاض عددها في الخصيتين وهو ما يؤثر بشكل مباشر على القدرة الإنجابية للرجال ثم تعود إلى وضعها الطبيعي بعد فترة.

اضرار ازالة الشعر بالليزر للمنطقه الحساسه

فوائد وأضرار ازالة الشعر بالليزر للمنطقة الحساسه

إزالة الشعر بالليزر للمنطقة الحساسة هو إجراء طبي يتم عن طريق استخدام ضوء أشعة الليزر المكثف لإزالة الشعر الغير مرغوب فيها.

– يمر شعاع الليزر على البصيلات فيتسبب في إضعاف نموها وتمتص صبغة الميلانين بالشعر ضوء الليزر.

– لإزالة الشعر بالليزر عن المنطقة الحساسة العديد من الفوائد منها النتيجة السريعة بالتخلص من الشعر لعدد من الشهور وقد تصل المدة إلى عام كامل.

– إيقاف النمو الشعر للتمتع بنعومة البشرة ونسيان مشكلة نمو الشعر.

– حين يعود الشعر إلى الظهور بعد انتهاء فاعلية جلسات الليزر لن يعود بشكل مكثف وإنما يكون خفيف وينتشر بعشوائية يمكن التخلص منه عن طريق الموس.

– تعتبر إزالة الشعر بالليزر للمنطقة الحساسة غير مؤلمة بالمقارنة مع بعض الطرق التقليدية، وإن كان ينتج عنها بعض الآثار الجانبية التي يمكن معالجتها.

بعد الانتهاء من إزالة الشعر بالمنطقة الحساسة يمكن إزالة الشعر عن أي منطقة بالجسم والتخلص منه لفترة طويلة.

– يتميز ليزر إزالة الشعر بدقة عالية لا توجد في الطرق التقليدية ولكن يجب أن يكون الطبيب مختص وصاحب خبرة سابقة.

– ليزر إزالة الشعر عن المنطقة الحساسة يتميز بأنه سريع مقارنة بالوقت الذي يمكن قضائه في إزالة الشعر عن الجسم بالطرق التقليدية.

– أحيانا يشعر الكثيرين بالحرج من فكرة استخدام الليزر على المنطقة الحساسة لإزالة الشعر ولذلك وجدت تقنية حديثة لليزر وهي أجهزة الليزر التي يمكن استعمالها في المنزل وتأتي بنتائج لا تختلف كثير عن النتائج التي يمكن الحصول عليها في العيادات.

– في حال تم شراء جهاز الليزر المنزلي يجب أن يكون سلكي حتى لا ينقطع أثناء الجلسات، ويحتوي على عدسات خاصة تساعد على إزالة الشعر عن المنطقة الحساسة.

– أضرار إزالة الشعر بالليزر للمنطقة الحساسة أنه أحيانا يتسبب في الحروق والتشوهات بدلا من إزالة الشعر بسبب درجة الحرارة العالية جدا أحيانا يكون الاحتراق يمكن علاجه لأنه يكون جزئي أو يكون كلي.

– تسبب أشعة الليزر التهيج والاحمرار الشديد للبشرة ولكنه يزول عقب الانتهاء من الجلسة بساعات قليلة فهو أمر طبيعي بسبب درجة الحرارة العالية وفي حال لم يزول يجب مراجعة الطبيب.

اضرار ازالة الشعر بالليزر للمنطقه الحساسه

اضرار ازالة الشعر بالليزر على المدى البعيد

– ينتج عن إزالة الشعر عن طريق أشعة الليزر العديد من الأضرار على المدى البعيد، حيث يتم تعرض المعالج للمشاكل الصحية مثل الإصابة بعدوى لذلك يجب التأكد على النظافة التامة قبل الخضوع لعملية ليزر.

– تتسبب أشعة الليزر في التصبغات الجلدية حيث يتصبغ لون الجلد في الكثير من الأوقات ليصبح لونه أرجواني.

– فرط التصبغ، الذي ينتج عن استخدام الليزر بشكل كبير مما يؤدي إلى تحفيز إنتاج صبغة الميلانين، وهي الصبغة هي المسئولة عن إكساب البشرة اللون الداكن.

– أحيانا ينعكس ذلك ويحدث نقص التصبغ، حيث ينتج عن استخدام الليزر بشكل كبير نتيجة تعاقب الجلسات إلى التخلص بشكل كامل من إنتاج صبغة الميلانين بسبب امتصاص البشرة لأشعة الليزر، مما يؤدي إلى فقد الصبغة من البشرة، مما يجعل  لونها فاتح.

– الشعور بالألم والوخز، يعد الوخز أحد الأعراض الجانبية الشائعة عند إزالة الشعر بالليزر، إضافة إلى الألم والتنميل الذي يصيب الشخص بعد العلاج.

– يعد الشعور بالوخز واللم في المنطقة التي تم استخدام الليزر عليها من الأعراض الطبيعية، التي لا تتطلب من الشخص عناية طبية فائقة.

– الاحمرار والتورم، عقب إزالة الشعر عن طريق الليزر يتحول لون الجلد إلى الأحمر.

– يستمر الاحمرار لبضعة أيام بضعة أيام، إضافة إلى حدوث تورم في المنطقة الواقعة حول المسام.

– أضرار العينين، في حال تم استخدام أشعة الليزر على الوجه ينتج عن ذلك إلى حدوث إصابات خطيرة جدا على العينين حال عدم اتخاذ الإجراءات الكافية.

– يجب أن يحرص القائم على العلاج بالعيادة على تغطية العينين جيدا قبل البدء بأي جلسة من جلسات العلاج بالليزر.

– الحكة بالجلد، تعتبر الحكة أحد الآثار الجانبية التي تنتج عن إزالة الشعر بالليزر.

–  تحدث  الحكة في أغلب الأحيان في فترات العلاج، إضافة إلى فترات ما بعد العلاج حيث يمكن أن تبدأ بعد الخروج من العيادة مباشرة نتيجة انتهاء جلسة العلاج لذلك يقوم الطبيب بإعطاء بعض النصائح مثل واضع واقي للشمس وحال القيام بإزالة الشعر للمنطقة الحساسة يجب ارتداء ملابس واسعة وتجنب المياه لفترة مؤقتة تصل إلى يوم.

 مخاطر ازالة الشعر بالليزر للمنطقه الحساسة

– تعتبر عملية إزالة الشعر بالليزر للمنطقة الحساسة أمنة على الرغم من وجود بعض الآثار الجانبية والأضرار البسيطة التي لا تؤثر بشكل قوي وتزول سريعا.

– وتنتشر بعض الشائعات حول عملية إزالة الشعر بالليزر للمنطقة الحساسة أنها تتسبب في الإصابة بمرض السرطان وتلك تعد خرافة.

– لم يتم إثبات أي أساس للصحة لمقولة أن العلاج بالليزر يسبب السرطان، حيث أن تصميم الليزر تم لاجتياز خلايا الجلد واستهداف بصيلات الشعر بدقة شديدة فقط وترك الجلد.

– ينتج عن أشعة الليزر المستخدمة في عملية إزالة الشعر للمنطقة الحساسة كمية قليلة من الإشعاع، ولكن لميتم إثبات في كل التجارب التي أجريت أن ذلك الإشعاع ضار.

– توجد بعض الأقاويل الخالية من الصحة أيضا أن أشعة الليزر تتسبب في حدوث عقم لدى النساء حال تسليطها على المنطقة الحساسة بغرض إزالة الشعر.

– لا يوجد حول العقم الذي يمكن أن تتسبب فيه أشعة الليزر دليل، حيث أن أشعة الليزر تقوم باختراق الجلد فقط ولا تصل إلى أي أعضاء أخرى أو حتى تقوم بالتأثير عليها.

– ويمكن القول أن عملية الليزر أمنة تماما، حتى وإن كانت لإزالة الشعر عن المنطقة الحساسة ولكن ينتج عنها بعض الآثار الجانبية.

– بعد الانتهاء من أشعة الليزر تتهيج البشرة ويتلون الجلد باللون الأحمر خاصة في الساعات الأولى.

– تتغير تصبغات الجلد أحيانا للون الغامق، وأحيانا للون الفاتح ثم يعود الجلد إلى طبيعته سريعا.

– أحيانا ينتج عن استخدام الليزر لإزالة الشعر بالمنطقة الحساسة التقرحات والندوب ولكنه أمر نادر الحدوث.

– ينتج عن استخدام تقنية الليزر في بعض الحالات الإصابة بالأمراض المعدية، التي تنتج عن الأدوات المستخدمة في حال تم استخدامها عبر أكثر من شخص.

– في الأماكن الحساسة خاصة استخدام أدوات غير نظيفة يؤدي إلى عواقب غير محمودة، لذلك ينصح بانتقاء طبيب من ترشيح أحد المقربين الذين تثقي بهم وقام بالتعامل معه عن طريق الليزر لإزالة الشعر.

– من الممكن القيام بعمل بحث عبر جوجل عن أسماء أشهر العيادات والمراكز الطبية التي تختص بالعلاج بتقنية الليزر ورؤية تقييم الناس لهم وكل الآراء لمعرفة ما الذي يميزهم عن غيرهم وما الذي ينقصهم.

اضرار ازالة الشعر بالليزر للمنطقه الحساسه للرجال

– تعتبر تقنية الليزر لإزالة الشعر للرجال من أحدث التقنيات التي تقضي على الشعر الكثيف في الجسم بكافة المناطق ومنها المنطقة الحساسة.

– تتوافر بعض الأضرار التي تنتج عن استخدام الليزر لإزالة الشعر للمنطقة الحساسة للرجال حيث يجعل المستخدم عرضة للالتهابات بالمناطق التناسلية التي تؤثر بالسلب على الحياة الجنسية.

– الشعور بالألم الزائد عقب إزالة الشعر بالليزر للمنطقة الحساسة وذلك كان يحمينا من أي احتكاك بالملابس الداخلية.

– يمكن تقسيم الأضرار الناتجة عن استخدام الليزر للمنطقة الحساسة إلى أضرار مؤقتة تزول سريعا وأضرار تسبب مخاطر في حال تم إهمالها.

– في أغلب الأوقات تحدث الأضرار التي تسبب مخاطر من قلة خبرة الطبيب أو عدم ملائمة الجهاز مع لون الشعر.

– أحيانا تنتج الأضرار عن تصرفات المريض حيث لا يقوم بإتباع التصرفات الصحيحة قبل وبعد الجلسة.

– أما الأضرار المؤقتة فهي تكون طبيعية ولا تدعو للقلق، مثل لسعات بسيطة ينتج عنها ألم أثناء إزالة الشعر بالجلسات نتيجة تركيز الأشعة على الجلد.

– تزول اللسعات البسيطة طبيعيا دون تدخل بانتهاء المعالجة، ولكن هناك شعور بالخدر والتنميل آثر استخدام الليزر على البشرة يظل بعد انتهاء الجلسة بساعات.

– الحكة الناتجة عن استخدام الليزر للمناطق الحساسة تعتبر من أكثر الأضرار ظهورا وإزعاجا حيث تنتج عن تهيج الجلد بسبب تعرضه لأشعة الليزر وتستمر لوقت قليل بعد انتهاء المعالجة ثم تزول.

– يظهر أيضا احمرار وانتفاخ بالمكان الذي تم إزالة الشعر منه، ومن الممكن أن يستمر ليومين أو ثلاث ثم تزول وفي أغلب الحالات لا يحتاج تدخل أما في حال طال وقت استمراره يجب التواصل مع الطبيب على الفور.

– أحيانا يحدث نتائج عكسية في نمو الشعر، وينمو شعر كثيف وأكثر خشونة من الطبيعي.

– حروق الجلد الناتجة عن استخدام أشعة الليزر للرجال، وهذا يحدث نتيجة توجه حرارة مرتفعة جدا من الليزر تجاه الجلد بشكل خاطئ نتيجة سهو الطبيب أو قلة خبرته، وغالبا ما تظهر عند أصحاب البشرة السمراء لقدرتها على امتصاص كمية كبيرة من الليزر؛ ولذلك ننصح بالتأني في اختيار الطبيب والجهاز المستخدم. لإجراء عملية إزالة الشعر بالليزر للرجال من المناطق الحساسة هناك بعض النصائح التي يجب أتباعها أولا للحصول على نتائج مرغوبة.

– يجب عدم إزالة الشعر بطريقة النتف والشمع أو عن طريق استعمال الكريمات أو الحلاقة أو بأي طريقة أخرى في المناطق التي يستخدم فيها الليزر قبل الجلسة بثلاثة أسابيع على الأقل.

–  الحرص أثناء انتقاء طبيب حيث يجب أن يكون خبير ومختص في مجال إزالة الشعر بالليزر؛ لأن الأمر حساس وفيه العديد من المخاطر والأضرار طويلة المدى.

– التوقف عن استخدام المستحضرات الكيمائية لإزالة الشعر قبل أسبوع كامل من بدء جلسة الليزر.

– ينصح الطبيب بإجراء العديد من الفحوصات، مثل فحص مستوى إفرازات الغدة الدرقية وتحاليل الدم لفحص مستوى الهرمونات الذكرية والأنثوية في الجسم.

– يوجد بعض الأدوية تسبب بعض الأضرار عند جلسة الليزر؛ لذلك يجب على الشخص إخبار الطبيب عن جميع الأدوية التي يتناولها قبل الجلسة.

– في كان هناك جزء آخر ظاهر من الجسم سيتم إزالة الشعر منه عن طريق الليزر يجب عدم تعريضه لأشعة الشمس لمدة شهر كامل قبل جلسة إزالة الشعر بالليزر.

– يجب الحرص على تبريد منطقة البشرة التي سيتم توجيه الليزر إليها؛ وذلك من أجل حماية البشرة من الحساسية والتهيج عند توجيه أشعة الليزر إليها بشكل مباشر.

– يتم فحص طبيعة البشرة  من الطبيب ومعرفة لونها ولون الشعر قبل توجيه الليزر إليها، وذلك من أجل تحديد طول الموجة ومدة توجيهها بشكل مناسب ودون إصابة الجلد بأي أضرار، في حال كانت البشرة السمراء أو ذات شعر داكن فهي تحتاج إلى توجيه موجات أطول إليها من البشرة الشقراء.

– القيام بتخدير موضعي للجلد في المنطقة التي يتم توجيه الليزر إليها بوساطة دهن الكريمات المخدرة.

– دهن المنطقة بمستحضرات تساعد على اختراق أشعة الليزر لطبقات الجلد من أجل الوصول إلى بصيلات الشعر.

– يقوم المختص بتوجيه أشعة الليزر ذات الطول الموجي والمناسب والطاقة المناسبة وبمدة مناسبة إلى الشعر الذي يراد إزالته.

– تنفذ الأشعة من الجلد إلى بصيلات الشعر فتتأثر بالأشعة بشكل مباشر خلايا صبغة الميلانين الموجودة. – يمتص الشعر جميع طاقة الإشعاع الموجه عليها من الليزر مما يؤدي إلى تلف كامل جذر الشعر وجسم الشعر وتضمر البصيلات ولا تعود للنمو مجددا في المستقبل.

حروق الليزر في البكيني – ليزر المنطقة الحساسه

– تنتج حروق الليزر في منطقة البكيني عند التوجه إلى مراكز غير متخصصة، وعدم خبرة الطبيب باستخدام الأجهزة، حيث يجب التأكيد أن معظم حالات الحروق تكون نابعة عن خطأ الطبيب المختص، وأحيانا أخرى لا يكون الشخص القائم على العلاج طبيب من الأساس لذلك يجب مراعاة ذلك.

– نتيجة لعدم خبرة الطبيب أو الشخص المسئول  تكون درجة الماكينة غير مناسبة لنوع البشرة فتتسبب في إحراقها.

– وجود أمراض الجلدية، مثل الصدفية، لذلك يتوجب على المريض إخبار الطبيب، حتى يتم التعامل معه بطريقة مختلفة وأحيانا كثيرة يطلب الطبيب عدد من التحاليل ليكون ملم بكل الأمور.

– وجود حساسية للضوء، حيث تتأثر بعض أنواع البشرة بالأشعة الضوئية الناتجة عن الليزر، مما ينتج الحروق.

– بعض الأدوية الطبية، مثل أدوية علاج حب الشباب، حيث تعمل على تقشير الجلد، وتتسبب في جفاف للبشرة، مما يجعلها أكثر حساسية لضوء الليزر فتنتج الحروق.

– يمكن التعرف على حدوث حروق بمنطقة البكيني وذلك عن رؤية حبوب حمراء تمتلئ بالماء بشكل تدريجي.

– تتحول الحبوب فيما بعد إلى بقع بنية اللون أو بيضاء حسب اختلاف درجات الحروق.

– عند ظهور بقع بنية اللون، نقوم باستخدام مستحضرات تفتيح البشرة، ويتم الخضوع إلى جلسات خاصة بالتقشير، وتستمر فترة العلاج حوالي ثلاثة أشهر ومن الممكن أن تزيد حيث يتم الاعتماد على مدى استجابة البشرة للعلاج.

– في حال ظهور بقع بيضاء بعد الحبوب الحمراء، فالعلاج يكون عبارة عن جلسات تقشير عند طبيب مختص، ويمكن أن نطمئن لأن لون البشرة يعود إلى لونه الطبيعي، بعد التعرض لأشعة الشمس  بفترة وجيزة لأن درجة الحرق لم تكن عالية وقد يكون ذلك راجع إلى أن الطبيب نجح في تلافي الخسائر الكبير.

– ويمكن علاج الحروق عن طريق الليزر حيث أنه نتيجة التجارب المتعاقبة ظهر أن أشعة الليزر يقوم بعلاج نسبة 10-15% من التشوهات، والندب، في كل جلسة إلى أن تختفي البقع تماما، حيث إنه ومن الجلسة الأولى يبدأ لون الجلد بالتغير ويصبح لونه أفتح، وبتكرير العلاج تختفي التشوهات والندب ويعود الجلد إلى لونه الطبيعي.

آخرون يقرأون:   الليزر للوجه واضراره

شاهد أيضاً

كيف ازيل الشعر بعد جلسات الليزر

كيف ازيل الشعر بعد جلسات الليزر

كيف ازيل الشعر بعد جلسات الليزر – من التقنيات التجميلية الحديثة المعروفة هي العلاج عن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *