هل الليزر مضر للحامل أو يسبب تشوهات للجنين ؟ عند الحمل ، تمر أجسام المرأة الحامل بالعديد من التغييرات. وأحد تلك التغيرات الهرمونية هو نمو الشعر غير المرغوب فيه. سواء كنت ترى الشعر ينبت في أماكن جديدة ، أو أن بطنك كبير جدًا بحيث لا يمكنك حلق ساقيك ، فقد تفكر في إزالة الشعر بالليزر.

لكن هل عادي اسوي ليزر وانا حامل ؟ هل الليزر يضر الحامل في الشهر الأول ؟ ما هي آثار العلاج بالليزر على الجسم ، والأهم من ذلك على الطفل؟

استمر في القراءة لمعرفة ما إذا كان من الآمن الخضوع لإزالة الشعر بالليزر أثناء الحمل.

تجربتي مع الليزر وانا حامل

كيف يؤثر الحمل على نمو الشعر من تجربتي مع الليزر وانا حامل ؟ عندما تكونين حاملاً ، من السهل أن تشعري أنك لست على طبيعتك. تتألق بعض النساء بالإثارة والبهجة لمدة تسعة أشهر ، بينما لا تشعر أخريات بالسعادة بالتغييرات التي تمر بها أجسادهن.

اذا سويت ليزر وحملت يرجع الشعر ؟ أثناء الحمل ، تضخ هرموناتك بأعلى مستوياتها على الإطلاق ، مما يؤثر على دورة نمو شعرك الطبيعية. خلال تلك الأشهر التسعة ، العديد من النساء في تري زيادة ملحوظة في نمو الشعر في أماكن غير مرغوب فيها مثل الوجه والرقبة والبطن والثدي.

ولفهم كيفية تأثير الحمل على نمو الشعر ، من الضروري معرفة كيفية عمل دورة نمو الشعر.

دورة نمو شعر الجسم

يمر الشعر بثلاث مراحل.

  1. في مرحلة النمو ، تبدأ بصيلات الشعر العملية وتكوّن الشعيرة.
  2. في المرحلة المتوسطة ، يستمر الشعر في النمو.
  3. وفي المرحلة الأخيرة ، والتي تسمى أحيانًا مرحلة الراحة ، يتساقط الشعر.

تؤخر هرمونات الحمل المرحلة النهائية ، مما يعني أن الشعر لا يتساقط بسرعة. تلاحظ الكثير من النساء نموًا أكثر كثافة وامتلاءًا أو ظهور شعر جديد في أماكن لم تظهر فيها من قبل.

عملت ليزر وانا حامل !! من السهل معرفة سبب انجذاب العديد من النساء الحوامل لإزالة الشعر بالليزر. بعد كل شيء ، عندما لا تكون على ما يرام لمدة تسعة أشهر ، فإن القليل من العناية أو التدليل يمكن أن يقطع شوطًا طويلاً في جعلك تشعر بتحسن.

هل يؤثر الليزر على الحمل – هل إزالة الشعر بالليزر آمنة للحامل؟

ينصح العديد من مقدمي الرعاية الصحية بعدم إجراء إزالة الشعر بالليزر أثناء الحمل

إزالة الشعر بالليزر آمنة ، لكن لا توجد دراسات طويلة الأمد تحلل آثار علاج الشعر بالليزر على الأطفال الذين لم يولدوا بعد. لهذا السبب ، من الأفضل البقاء فى الجانب الآمن. انتظري حتى بعد الولادة لبدء علاجات إزالة الشعر بالليزر.

إذن ماذا يفترض بك أن تفعل بكل هذا الشعر؟ عندما تكونين حاملاً ، من الأفضل توخي الحذر والتمسك بالحلاقة. لا يُنصح أيضًا بإزالة الشعر بالشمع وكريمات إزالة الشعر وغيرها من طرق إزالة الشعر غير التقليدية. إذا كنت قلقًا بشأن نمو الشعر ، فاستشر طبيبك قبل استخدام أي طريقة أخرى غير الحلاقة.

لذا إذا سويت ليزر وطلعت حامل – نحن لا نقول أن إجراءات الليزر غير آمنة للحوامل. ببساطة لا يوجد أبحاث كافية لاتخاذ القرار.

إذا كنت تلاحظ نموًا كثيفًا للشعر أو ينمو الشعر في أماكن جديدة ، فلا داعي للقلق. بمجرد أن تهدأ هرمونات الحمل ، يجب أن يعود شعرك إلى دورة النمو الطبيعية بعد حوالي ستة أشهر من الولادة.

هل يؤثر الليزر على الحمل في الأسبوع الأول

هل يؤثر الليزر على الحمل في الأسبوع الأول – الليزر هو عبارة عن أشعة غير المؤينة ، و هي أشعة لا تضر خلايا DNA ، و هذه الأشعة تعمل على تدمير بصيلة الشعر مباشرة من خلال صبغة الميلانين التي بتكون موجودة في بصيلات الشعر و استخدام أشعة الليزر لا يسبب أي ألم أو وجع

و لكن قد يحدث في بعض الاحيان أن يتعرض الانسان إلى بعض اللسعات الكهربائية البسيطة ، و التي يستطيع أن يسيطر عليها من خلال وضع مخدر موضعي على المكان المراد عملية إزالة الشعر الزائد الغير مرغوب فيه و معظم الأشخاص يعانون من وجود الشعر الزائد في الجسم لذلك يقومون بالبحث عن طريقة لإزالة هذا الشعر الغير مرغوب فيه  و يوجد طرق كثيرة لإزالة هذا الشعر الزائد

أعندما تكونين حاملاً ، يجب أن يكون تركيزك الأساسي على صحة نفسك وصحة طفلك. أنجبي هذا الطفل السعيد والصحي أولاً. ركزي على اجتياز تلك الأشهر القليلة الأولى واتبعيها بالولادة علي خير بإذن الله من الليالي الطوال وجلسات التغذية المستمرة. عندما يكون كل هذا خلفك ، ستكون جاهزًا لتحديد موعد علاج إزالة الشعر بالليزر كمكافأة تستحقها!

هل يؤثر الليزر على الحمل في الشهر الاول وما بعده

هل الليزر مضر للحامل – اقدر اسوي ليزر وانا حامل

هل ليزر الجسم مضر للحامل –  إثناء فترة الحمل يزداد كثافة الشعر الغير مرغوب فيه لدى النساء بسبب التغيرات الهرمونية التي تحدث في هذه الفترة و إزالة الشعر الزائد الغير مرغوب فيه للمرأة الحامل هل الليزر مضر للحامل

آخرون يقرأون:   تجارب ازالة الشعر بالليزر للمنطقه الحساسه للرجال والنساء على المدى البعيد

وقد أكدت بعض الأبحاث أن استخدام أشعة الليزر إثناء فترة الحمل ليس لها أي أضرار أو تأثير على السيدة الحامل و لا على الجنين لان أشعة الليزر تصل إلى الطبقات السطحية للجلد و لا تدخل إلى عمق الجلد و لا يستطيع الاقتراب من طبقة العضلات و المشيمة و لكن الاطباء ينصحون بعدم استخدام أشعة الليزر خلال فترة الحمل من خلال عملية إزالة الشعر الزائد الغير مرغوب فيه و هذا لعدة أسباب.

 أسباب عدم استخدام السيدة الحامل أشعة الليزر

 هل الليزر مضر للحامل في الشهر الاول –  الأسباب التي تمنع المرأة الحامل من عمل عملية إزالة الشعر الغير مرغوب فيه أثناء فترة الحمل لعدة أسباب أهمها ما يلي: _

  • عند حدوث أي مشكلة إثناء عملية إزالة الشعر الزائد الغير مرغوب فيه مثل الإحساس بالألم أو الحرقة لان المرأة الحامل لا تأخذ علاج عن طريق الفم.
  • يجب عدم استخدام أشعة الليزر عملية إزالة الشعر الزائد الغير مرغوب فيه أثناء فترة الحمل ، لأن الهرمونات تتغير اثناء هذه الفترة و لا يوجد تنظيم في إفراز هرمونات الجسم عند السيدة الحامل في هذه الفترة و هذه الهرمونات تتغير بشكل كبير و غير مستقرة ، لذلك السيدات الحوامل تفشل في الحصول على النتائج المرجو منها في تلك الجلسات بسبب آلام عدم تنظيم الهرمونات و لنجاح عملية إزالة الشعر الزائد الغير مرغوب فيه يحتاج إلى استقرار في الهرمونات.
  • بسبب أن الرحم يقوم بعملية انقباضات شديدة خلال جلسة الليزر بسبب الألم الذي يسببه عند ملامسته للجلد و هذا يتسبب في بعض الحالات في حدوث الإجهاض خصوصا في الثلث الأول من فترة الحمل.

هل يؤثر الليزر على الحمل في الشهر الأول

معظم السيدات اللاتي ترغبن في عميلة إزالة الشعر الزائد الغير مرغوب فيه باستخدام أشعة الليزر و يخافون من هذه العملية و يتسألون عن مدى تأثيرها على الحمل و على الجنين و خصوصا في الشهر الأول من الحمل و هل يؤثر الليزر على الحمل في الشهر الاول فقد أكد الأطباء الاستشاريين في مجال أمراض النساء و الولادة على أنه لم يتم حتى الآن مدى سلامة جلسات الليزر على صحة الجنين من عدمه بشكل نهائي لان لا يوجد حتى الان أي حالات مسجلة بوجود متضرر من هذه جلسات عملية إزالة الشعر الزائد الغير مرغوب فيه من جسم السيدة الحامل

و لكن يجب على كل سيدة في فترة حملها ألا تخاطر بإتمام هذه العملية و الجلسات أو بالاستمرار في جلسات الليزر خصوصا في الشهور الأولى و ذلك تجنبا لحدوث أي مشكلة من المشكلات أو تشوهات قد تحدث للجنين ، أو حتى لأنها إذا أستمرت في عملية إزالة الشعر الزائد الغير مرغوب فيه بأشعة الليزر تصبح في قلقل مستمر خوفا أن يحدث أي مشكلة لطفلها

فعند استمرارها في هذه العملية و حدث وقوع أي ضرر على الجنين سوف يجعلها دائما تحت تأثير الشعور بالذنب لأنها لم تأخذ احتياطها اتجاه الجنين كما انها تكون في مرحلة تتغير فيها الهرمونات و يجب على كل أمرأه تريد أن تستخدم أشعة الليزر في عملية إزالة الشعر الزائد الغير مرغوب فيه ننصحها بعدم اكمال هذه العملية تجنب المخاطرة و الخطر الذى يمكن أن يحدث للجنين

و إذا أصرت على إتمام عملية إزالة الشعر الزائد الغير مرغوب فيه في الجسم يجب أن تقوم المرأة الحامل بإزالة الشعر الغير محبب لديها بطرق أخرى من الطرق الكثيرة المعروفة مثل الشفرة و السكر و الشمع و الكريمات و غيرها من الوسائل المعروفة غير جلسات أشعة الليزر لكى تكون في أمان لها و للجنين.

هل يؤثر الليزر على الحمل في الشهر الاول وما بعده

هل يؤثر الليزر للوجه على الحامل

معظم النساء يتساءلون عن الليزر هل يؤثر الليزر للوجه على الحامل وقد أكد الباحثون و الأطباء المتخصصين في مجال جراحة التجميل و مجال أمراض النسا و التوليد بأن استخدام أشعة الليزر في عملية إزالة الشعر الزائد الغير مرغوب فيه ليس لها أي أضرار على بشرة الانسان

لكنهم قاموا بنصح السيدات الحوامل ألا يقوموا بهذه العملية حفاظا عليهم وعلى الجنين لان في هذه الفترة تكون المرأة في تغير الهرمونات بشكل مستمر و يحدث بعض الانقباضات داخل الرحم و كما يمكن أيضا أن يحدث بعض الألم أو بعض الحروق بسبب عملية إزالة الشعر الزائد الغير مرغوب فيه عن طريق أشعة الليزر و تمنع المرأة من أخذ العلاج لهذه الحالات

هذا يكون له تأثير على المرأة و على الجنين لذلك يفضل عدم إتمام عملية إزالة الشعر الغير مرغوب فيه باستخدام أشعة الليزر خلال هذه الفترة و أن تستخدم بعض الطرق الأخرى و بعد أن يتم عملية الولادة و الرضاعة تقوم بهذه العملية كما تشاء.

آخرون يقرأون:   ايهما افضل جهاز ديكا ام كانديلا جنتل برو

هل يؤثر الليزر على الحمل في الشهر الاول

تجربتي مع الليزر وانا حامل

 اقدر اسوي ليزر وانا حامل – تلجأ معظم السيدات الحوامل إلى البحث عن اسهل الطرق في عملية إزالة الشعر الزائد الغير مرغوب فيه حيث انها تصبح غير قادرة على اتباع الطرق التقليدية في إزالته مع تعب و الألم و أرهق الحمل ، فيذهب تفكيرها فورا إلى عملية إزالة الشعر الزائد الغير مرغوب فيه باستخدام التقنية الحديثة و هي استخدام أشعة الليزر

و لكن قد تواجههم عدة افكار مبدأينا مثل ارتفاع تكلفة عملية إزالة الشعر باستخدام أشعة الليزر و لكن التفكير فى هذا السبب يختفى بمجرد التفكير فى فترة الراحة التى سوف تشعر بها عند عملية إزالة الشعر الزائد الغير مرغوب فيه باستعمال أشعة الليزر، اما الفكرة الثانية هل آشعة الليزر مضرة على الحامل او يمكنها ان تضر جنينها و تبدأ المرأة ان تسأل المعارف و الاصدقاء عن تجاربهم السابقة فى هذا الامر و تصبح فى حيرة من امرها هل تبحث عن الراحة ام تجازف وتقوم  بتجربة عملية إزالة الشعر الزائد الغير مرغوب فيه عن طرق استخدام أشعة الليزر!

و يرد اطباء الجلدية و المتخصصين على هذا الامر ان اشعة الليزر غير مضرة على الجلد بالنسبة للسيدات اذا كانوا حوامل او غير حوامل و لكن كل التركيز مع المرأة الحامل فى ان لاقدر الله حدث اى حروق لا يستطيع الدكتور المعالج ان يصف لها علاج خاص بها يحسن من حالتها الصحية ضد الحروق لان الحامل لا تستطيع ان تاخد اى ادوية لانها يمكن ان تؤثر بالسلب على صحتها و على صحة الجنين كما يمكن ان تسبب بعض التشوهات للجنين فى حالة اخذ أي دواء غير الذى وصف لها من طبيب النساء و التوليد.

هل الليزر مضر للحامل

هل الليزر مضر للحامل – و السبب الثانى الذى يحذر منه الاطباء هو أن يحدث تغيير في هرمونات السيدة الحامل فى هذه الفترة و لا يمكن ان يتم تحديدها عن طريق التحاليل لانها متغيرة باستمرار فى هذه الفترة فيمكن المرأة ان تقوم بعمل عملية إزالة الشعر الزائد الغير مرغوب فيه باستخدام أشعة الليزر و ألا يأتي بالنتيجة المطلوبة بسبب تغير هرمونات الجسم .

لذلك فى حالة اصرار المرأة على ان تقوم بإزالة الشعر بالليزر ان تذهب لمركز مختص يديره اطباء تجميل و جلدية يمكن ان يعملون مع بعضم البعض للخروج بافضل نتائج و اقل خسائر ممكنة مما سوف يسبب للمرأة الحامل الشعور بالسعادة البالغة لأنها وصلت إلى النتيجة المضمونة التي تتمنها كل أمراه حامل و هي و جنينها فى امان.

و لكن الكثير من النساء تذهب لكى تمارس الطرق التقليدية في إزالة الشعر الزائد الغير مرغوب فيه من الجسم  و يمكنها عمل أشعة الليزر بعد الانتهاء من فترة الحمل و الرضاعة لكى تضمن صحتها و صحة جنينها بنسبة مائة فى المائة.

كما ان يعد استخدام أشعة الليزر في عملية إزالة الشعر الزائد الغير مرغوب فيه ليس بالمميزات التي يتخيلها البعض فهو يحتاج إلى اعادة الجلسات مرة اخرى بعد عدة شهور لبداية ظهور الشعر بكثافة عن البداية و يحتاج إلى الاستمرار فيه مما يؤدي إلى صرف العديد من الاموال فيه و يمكن ان يضر الانسان على المستوى البعيد فى البشرة او تؤثر اشعة الليزر على رؤية العين لان اشعة الليزر تؤثر بالسلب على قوة شبكية و قرنية العين و يمكن أن تسبب العمى  عند اقترابها من عين الانسان لذلك ينصح حتى الاشخاص المستخدمين أشعة الليزر و الاطباء بارتداء النظارات الطبية المخصصة لذلك لعدم التأثير على مستوى النظر لديهم .

تجربتي مع الليزر وانا حامل – اما عن فاعلية استخدام أشعة الليزر: – فسوف تجد المرأة النتائج المطلوبة من استخدام أشعة الليزر في عملية إزالة الشعر الزائد الغير مرغوب فيه و اذا كان الشعر ذو درجة غامقة و داكنة مثل اللون الاسود لان اشعة الليزر تستهدف البصيلة المسئولة عن صبغة الشعر، اما اذا كان لون الشعر من الفواتح مثل الاشقر فلن يأتي عملية أشعة الليزر بنتيجة مثالية في عملية إزالة الشعر الزائد الغير مرغوب فيه.

هل الليزر مضر للحامل

كما ان الليزر له بعض السلبيات على المرأة الحامل حيث ان اشعة الليزرعند عملية إزالة الشعر الزائد الغير مرغوب فيه تستهدف داخل طبقات الجلد لعدة سنتيمترات مما قد يؤثر على المرأة حيث ان المرأة الحامل يكون جلدها أكثر حساسية من التوقيت العادى مما قد يزيد من نسبة الحروق و التورم و الالتهابات التى لا تستطيع المرأة علاجها بالادوية التى تأخذ عن طريق الفم و ذلك لانها ممنوعة فى فترة الحمل حفاظا على روح الام و روح الجنين ايضا.

هل يؤثر الليزر على الحمل في الشهر الاول

هل ليزر البكيني للحامل مضر ؟

ليزر البكيني للحامل – إزالة الشعر بالليزر آمنة عند إجرائها من قبل فنيين ذوي خبرة ومرخصين ومعتمدين. فقط لا تفعلي ذلك وأنت حامل.

آخرون يقرأون:   تجربتي مع جهاز كانديلا جنتل ليزر برو

هل الليزر مضر للحامل – في الشهور الأخيرة من الحمل يزداد نمو الشعر الغير مرغوب فيه لدى المرأة الحامل بسبب تغير الهرمونات في جسم السيدة الحامل و يصبح عميلة ازالة الشعر الزائد اثناء فترة الحمل بتكون أكثر إيلاما و إرهاقا للمرأة الحامل ، ولذلك قد تقوم النساء الحوامل بتجربة العديد من الطرق التي تكون غير أمنة  في إزالة الشعر الغير مرغوب فيه  ومنها ليزر البكيني للحامل الذى قد يتسبب في أضرار على صحة المرأة الحامل و على صحة الجنين

و هنا تواجه المرأة بعض المصاعب عند ازالة عملية إزالة الشعر الزائد الغير مرغوب فيه من الجسم اثناء فترة الحمل ، خصوصا عند اقتراب مرحلة المخاض و الولادة ، مرحلة في الشهور الأخيرة من الحمل

ليزر البكيني للحامل هل هو مضر

و عند إزالة المرأة الحامل الشعر  في المنطقة الحساسة فترة الزائد في الجسم خلال  الحمل يصعب وصول المرأة إلى نتيجة ناجحة بسبب زيادة حجم البطن مع زيادة حجم الجنين خلال الشهور الأخيرة من الحمل ، و هذا هو من عيوب عملية إزالة الشعر الزائد الغير مرغوب فيه  اثناء الحمل و خصوصا في الأسبوع الثالث و الرابع من الشهر التاسع من الحمل

و لكن له ميزة و هي إزالة الشعر في هذه الفترة لان الشعر الجديد لا يظهر بسرعة مما يساعد المرأة الحامل على أن تستريح مدة قبل إعادة التجربة قبل الولادة بعدة أيام لان تغير و اضطرابات الهرمونات في المرأة الحامل يكون جلد المرأة حساس جدا مما يتسبب في ظهور بعض الامراض الجلدية مثل:_  طفح جلدي و احمرار المنطقة التي تم بها عملية إزالة الشعر الغير مرغوب فيه و الشعور بحكة ، و في هذه الفترة تكون المرأة الحامل في غنى عن الشعور بهذا الألم مع ألم الحمل و اقتراب موعد الولادة و عملية استخدام أشعة الليزر في إزالة الشعر الزائد الغير مرغوب فيه خلال شهور الحمل الأخيرة ، قد تصبح غير مريحة و صعبة جدا ، خصوصا عند منطقة البيكيني بسبب زيادة حجم بطن المرأة الحامل

من واقع تجربتي مع الليزر هل أخضع له وانا حامل 

و لذلك يفضل أن يتم تأجيل جلسات إزالة الشعر الزائد الغير مرغوب فيه بالتقنيات الحديثة و هي أشعة الليزر إلى فترة بعد الانتهاء من شهور الحمل و الولادة ، و يمكن أن تتبعي طرق أخرى من الطرق المعروف لإزالة الشعر الزائد التي تناسب فترة الحمل بشكل أكبر ، و لا يوجد معها الكثير من الشك و القلق و الخوف ولا يوجد أي تأثير على صحة المرأة الحامل و لا على صحة الجنين بسبب هذه الطريقة لان في فترة الحمل ، تكون بشرة المرأة الحامل أكثر حساسية مما يعني أنها سوف تشعر أكثر بالألم و الآثار الجانبية التي يمكن أن تحدث أثناء عملية إزالة الشعر الزائد الغير مرغوب فيه مثل  حكة و تورم في الجلد بسبب أشعة الليزر ، بشكل كبيرا جدا بسبب حساسية الجلد أكثر من الأيام العادية

هل من الآمن إزالة الشعر بالليزر أثناء الرضاعة الطبيعية

يقبل المهنيون الطبيون عمومًا أن إزالة الشعر بالليزر آمنة أثناء الرضاعة الطبيعية ، لكن بعض الخبراء ينصحون بعدم إجراء العملية على صدرك. وقبل الخضوع لإزالة الشعر بالليزر أثناء الرضاعة ، استشيري طبيبك.

باستثناء النساء الحوامل ، فإن إزالة الشعر بالليزر آمنة بشكل تام 

بغض النظر عن النساء الحوامل ، فإن إزالة الشعر بالليزر آمنة. لا يعاني معظم الناس من أي آثار جانبية طويلة الأمد. الآثار الجانبية المؤقتة شائعة ويمكن أن تشمل احمرار وتورم وتهيج المنطقة المعالجة. أي تهيج للجلد يكون طفيفًا وقصير الأجل.

ولكن ليست كل إجراءات إزالة الشعر بالليزر متماثلة. يستخدم الفنيون المختلفون أنواعًا مختلفة من الليزر وطرقًا مختلفة لتبريد البشرة وتهدئتها. إذا كنت تفكر في إزالة الشعر بالليزر ، فتأكد من وجود فني ليزر معتمد ومعتمد لإجراء العملية.

من المهم أيضًا العثور على فني يستخدم أحدث أجهزة الليزر ، بالإضافة إلى نظام تبريد فعال. يعمل هذان العنصران معًا على جعل العلاج أكثر راحة والعملية أكثر فعالية.

للعثور على فني ليزر معتمد بالقرب منك ، تحقق من التقييمات عبر الإنترنت ، واقرأ مراجعات ما يقوله العملاء الآخرون. إذا كنت تعرف أشخاصًا خضعوا لعلاج إزالة الشعر في الماضي ، فاطلب منهم مراجع لمساعدتك في العثور على عيادة ليزر يمكنك الوثوق بها. لا تفترض أنه لمجرد أن منتجعًا صحيًا أو عيادة تعلن عن خدمات إزالة الشعر لديها أوراق الاعتماد المناسبة.

في النهاية

أثناء الحمل ، تتغير مستويات الهرمون ويكون نمو الشعر الزائد أمرًا معتادًا ، لكن هذا لا يعني أنه يجب عليك الجري للحصول على علاج إزالة الشعر بالليزر.

إزالة الشعر بالليزر آمنة ، ولكن لا توجد أبحاث كافية لمعرفة ما إذا كانت آمنة للجنين. يجب على النساء الحوامل تجنب العلاج بالليزر حتى بعد الولادة. إذا كنت تتعامل مع شعر وجه غير مرغوب فيه ، التزم بالطرق التقليدية لإزالة الشعر مثل الحلاقة. تجنب كريمات إزالة الشعر وعلاجات الجلد بالليزر للقضاء على مخاطر الآثار السلبية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.