الأربعاء , أكتوبر 16 2019
الرئيسية / بشرة / ليزر إزالة الشعر / نصائح قبل جلسة إزالة الشعر عن طريق الليزر

نصائح قبل جلسة إزالة الشعر عن طريق الليزر

إزالة الشعر عن طريق الليزر – تختلف طرق إزالة الشعر الغير مرغوب فيه ما بين التقليدية والحديثة، حيث يوجد طرق مثل القص والشمع والإزالة بالشفرة ولكنها غير فعالة في التخلص من الشعر دائم النمو لفترات طويلة

نصائح قبل جلسة إزالة الشعر عن طريق الليزر

إزالة الشعر عن طريق الليزر

بينما تعد إزالة الشعر عن طريق الليزر من الطرق الحديثة للتخلص من الشعر الزائد لأطول فترة ممكنة وذلك يحدث من خلال تسليط حزمة من الضوء وتركيزها على بصيلات الشعر لتعمل الصبغة على امتصاصها  ثم تموت البصيلات بفعل الحرارة الزائدة وتتم تلك الجلسات بكل حرص حتى لا يتم حرق الجلد عن طريق الخطأ أثناء التأثير على بصيلات الشعر

ويوجد عدة نصائح يجب عدم إغفالها أثناء إزالة الشعر عن طريق الليزر، منها الابتعاد عن التعرض للشمس لفترة طويلة يحددها الطبيب والعمل على تبييض البشرة السمراء لزيادة فاعلية جلسات الليزر، وتجنب طرق إزالة الشعر قبل اللجوء لجلسات الليزر، والامتناع عن الكثير من الأدوية التي يقوم بتحديدها الطبيب بالإضافة إلى كل ذلك يجب الالتزام الشديد بتوجيهات الطبيب لتكون عملية الليزر ناجحة بعد انتهاء الجلسات.

نصائح قبل جلسة الليزر لإزالة الشعر

– قبل إجراء جلسات الليزر يجب اختيار عيادة مناسبة أو مركز تجميل بهما طبيب معالج على قدر كبير من الخبرة ليتمكن من إعطاء جلسات الليزر لإزالة الشعر الزائد.

– يجب أن يكون الشخص المعالج مدرب بشكل صحيح تحت إشراف طبيب مسئول، والتأكد من أن صالون التجميل أو المركز الذي يقدم خدمة جلسات الليزر لا يترك غير المؤهلين لتولي المسؤولية وذلك يمكن التأكد منه عن طريق السؤال عبر الإنترنت أو بعض المعارف.

– يجب تحضير معلومات مثل التاريخ الصحي، وتاريخ اضطرابات البشرة وطرق إزالة الشعر القديمة لأنها من أوائل الأشياء التي سيقوم الطبيب بالسؤال عنها لفهم الحالة الصحية للمريض ولبشرته ومعرفة إن كانت علاجات الليزر مناسبة ونسبة فاعليتها كبيرة أم لا.

– يجب تحضير مبلغ مالي يقوم الطبيب بتحديده على أساس الجلسات وتكاليفها، حيث تختلف التكاليف حسب نوع البشرة والشعر المفترض إزالته والمنطقة التي يتم الإزالة منها سواء أكانت حساسة أم وجه أو ظهر.

– دائما ما يطلب المتخصصون أتباع بعض النصائح قبل الذهاب إلى جلسات الليزر بأسابيع، ومنها وضع كريم واق ضد الشمس قوي التأثير لتدوم فاعليته طوال ساعات التعرض للشمس، حيث يطلب من المريض عدم التعرض للشمس لفترة تصل إلى 6 أسابيع قبل بدء جلسات علاج الليزر.

– أحيانا يطلب الطبيب استخدام مبيض للبشرة في حال تم تعرض البشرة للاسمرار، بالإضافة لتجنب أي كريمات اسمرار للبشرة أو كريمات لا تحتوي على واقي للشمس.

– يجب إعلام الطبيب بكل شيء عن الأدوية التي تقومين بتناولها، حتى إن وجدت أدوية مميعة للدم أو مضادة للالتهابات أو أسبرين يقوم بمنعها على الفور.

– ينصح دائما بحلق أو قص الشعر قبل يوم من بدء جلسات الليزر، لضمان عدم تضرر الجلد من الشعر المحترق الناتج عن الحرارة التي تولدها أشعة الليزر، لأن الشعر المقصوص يساعد الضوء المسلط بالتغلغل داخل جذع الشعرة تحت سطح الجلد للوصول إلى بصيلات الشعر والتأثير فيها.

– يجب التحضير لجلسة الليزر، حيث يتوجب الذهاب قبل الجلسة بفترة لوضع مخدر موضعي على هيئة جل للمنطقة المراد إخضاعها لأشعة الليزر لتقليل الألم وشعور الوخز، ويمكن وضع جل مبرد على الجلد أو جهاز تبريد في نهاية الليزر لحماية الجلد والتخفيف من ظهور الأعراض الجانبية مثل الاحمرار والورم.

قبل الليزر وش اسوي

– إزالة الشعر بالليزر من أسهل الطرق التي يمكن اللجوء إليها للتخلص من الشعر الزائد، حيث يمكن أن يزيل الليزر في عدة جلسات الشعر الزائد بجميع مناطق الجسم، ولكن قبل البدء في جلسات الليزر هناك بعض النصائح التي يجب أتباعها.

– يجب العلم أن إزالة الشعر بالليزر علاج آمن وسريع الفاعلية ولكنه ليس بالسحر فأشعة الليزر تحتاج إلى الكثير من المجهود ليتم ضبطها لتلاءم نوع البشرة والشعر مما يجعلها عالية التكاليف بعض الشيء.

– يجب البقاء بعيد عن الشمس كمتوسط  من 6 أسابيع إلى 4 أشهر ولا يمكن تطبيق جلسات الليزر والبشرة معرضة للشمس أو بها تان ولذلك فإن فصل الصيف ليس من أكثر الفصول المحببة للقيام بعملية الليزر لإزالة الشعر.

– يجب أن يقوم الطبيب باختبار أشعة الليزر على البشرة، لأن هناك أنواع من البشرة لا تستطيع احتمال أشعة الليزر أو لا يستقبل الجلد أشعة الليزر بشكل جيد.

– في الأغلب يكون عدد جلسات الليزر ما بين 5 إلى 6 جلسات حسب نوع البشرة، مما يعني أنه يجب الانتظار للحصول على النتائج المرغوبة وعدم التسرع.

– يجب توفير الوقت الكافي، فجلسة الليزر ليس لها وقت محدد فقد تنتهي بعد 30 دقيقة ومن الممكن أن تستمر حتى ساعة كاملة.

– يجب العلم جيدا أن إزالة الشعر حول العين يمثل خطر كبير، لأن أشعة الليزر خطيرة على العين لذلك يقوم الطبيب بجعل السيدات يرتدين واقي للعين للحفاظ على سلامتهم من أشعة الليزر أثناء عمليات إزالة شعر الوجه.

– مسموح للجسم بالتعرض لجرعة صغيرة وأمنه فقط من أشعة الليزر، في حال زادت تسبب الكثير من الآثار الجانبية لذلك لا يمكن إزالة شعر الجسد كله في جلسة واحدة وفي حال قال الطبيب المعالج ذلك يجب ترك المكان وعدم العودة مرة أخرى فهو غير متخصص.

– يجب توفير الوقت في المستقبل للمواظبة على الجلسات التي تكون بمواعيد ثابتة، فكل عدة أسابيع يجب عمل جلسة ليزر.

– يجب الاستماع جيدا إلى كلمات الطبيب فبعض أنواع الجلد تكون أصعب في علاج الليزر، بينما في الشعر بصيلات الشعر السوداء تكون أسهل في المعالجة من الأشقر والرمادي والأحمر ولون البشرة الداكنة يصعب علاجها.

– يجب التهيئة أن علاج الليزر في أول الجلسات ليس مريحا تماما للبشرة بسبب الألم الذي يتسبب فيه ولكن النتائج تكون جيدة لذلك يجب أن تستمر الجلسات بمواعيدها.

هل اشيل الشعر بالموس قبل الليزر

– يمكن إزالة الشعر بالموس قبل إجراء جلسات الليزر لإزالة الشعر، ولكن يجب تجنب طرق إزالة الشعر التقليدية مثل السويت والشمع لأنها تعمل على الإضرار ببصيلات الشعر عن طريق إزالته من الجذور وبالتالي لن يكون هناك أي استفادة من عملية الليزر.

– يقوم الموس بإزالة باقتصاص الشعر السطحي ويترك البصيلة لليزر لكي يضعفها، ولكن هناك طريقة لإزالة الشعر بالموس وهي الطريقة الصحيحة حتى لا يتم الإضرار بالبشرة أو بالبصيلة.

– ويفضل دائما الإزالة بشفرة الموس عن ماكينات الحلاقة العادية لأنها حين تزيل الشعر تساعد جهاز الليزر على زيادة تركيز الأشعة على بصيلات الشعر دون أن تحرق الشعرة فنشعر بلسعات شديدة أو حروق.

– يجب تمرير الموس على الشعر المراد إزالته في اتجاه نمو الشعر مما يسهل من عملية الإزالة ويجعل البشرة ناعمة.

– يفضل اختيار نوعية موس ذات 3 شفرات لأنها تعمل على إزالة أكبر كمية من الشعر في وقت قصير جدا بمجرد المرور على الشعرة مرة أو مرتين تتم إزالتها.

– عند البدء في حلاقة الشعر يجب التأكد من أن الموس غير صدأ، ويمكن ضمان ذلك عن طريق إبقاء الموس بعيدا عن الحمام حتى لا تؤثر المياه على شفرته الحادة.

– يمكن تقشير البشرة قبل الحلاقة بالعديد من الوصفات مثل زيت الزيتون والسكر واستخدام خطوط قصيرة لإزالة الشعر حتى يتم إزالته سريعا فالخطوط الطويلة تقلل من فاعلية الموس على إزالة الشعر.

– يمكن تهدئة البشرة عقب إزالة الشعر بالموس عن طريق استخدام زيت الأطفال جونسون، وفي حالة الإصابة بأي حال من الأحوال ونزول دم يفضل استخدام الفازلين.

– ويجب أخذ حمام سريع قبل البدء في إزالة الشعر بالموس، حيث يجب ألا يسير الموس على بشرة جافة، فالبشرة الجافة تعمل على سهولة حركته والتأكد من عدم إضرار البشرة أو حدوث نزيف قد يعيق بدء جلسات الليزر.

– يمكن استعمال بديل لكريم إزالة الشعر، بلسم قوي المفعول ويجب التأكد من إزالة الشعر جيدا دون الإضرار بالبصيلات التي سيتكفل بها جهاز الليزر ويجب العلم أن شفرة الموس لا تعمل على إثقال الشعر بل تعمل على إزالة الشعر من الجلد الخارجي فقط ولا يوجد أي دليل أنه يقوم بزيادة كثافة الشعر في المنطقة التي استخدمنا بها الموس.

الليزر وقت الدورة الشهرية

– يتم الترويج عبر كثير من المواقع أن عمليات الليزر لإزالة الشعر أثناء الدورة الشهرية تسبب الكثير من الضرر وتؤدي إلى نمو الشعر مرة أخرى بشكل أسرع، وتكون البشرة في وقتها شديدة الحساسية.

– الحقيقة أنه لا يوجد أي دليل علمي على أن هناك علاقة بين إزالة الشعر وقت الدورة الشهرية ونموه وذلك عند إزالة الشعر بالطرق التقليدية، ولكن عند إجراء ليزر إزالة الشعر يجب التأكد من انتهاء الدورة الشهرية بفترة لا تقل عن أسبوعين.

– ويتداول الكثير من الأشخاص أن الليزر مفيد عقب الدورة الشهرية مباشرة لكون الجسم يكون قد أعتاد على الألم بسبب الأعراض المصاحبة لها من تقلصات المعدة وغيرها، ولكن الصواب هو إجراء عملية الليزر عقب انتهاء الدورة بأسبوعين كاملين، وذلك لأن الجسم ينتج في تلك الفترة هرمونات تجعلك أقل حساسية تجاه الألم، ويجب تجنب شرب الكافيين لأنها مواد تعمل على تحفيز البشرة لتشعر بالألم.

– لا يوجد علاقة بين الدورة الشهرية وحساسية البشرة، فهناك العديد من ذوات البشرة الحساسة يعانون من تحسس البشرة طوال الوقت، بينما هناك نوع من البشرة لا يتحسس أيا كانت طريقة إزالة الشعر بالشمع أم بالنتف أم بالحلاقة والماسكات الطبيعية.

– الرابط الوحيد بين البشرة والدورة الشهرية هو ظهور البثور والحبوب على الوجه والرقبة وأحيانا بمناطق أخرى من الجسم، وينصح بعدم إزالة شعر الوجه لمن يعانون من تلك البثور في الوجه أو باقي الجسم بسبب الدورة الشهرية إلا بعد اختفائها تماما حتى لا تلتهب وتنتشر بشكل أكبر ولا يوجد عائق إن كانت غير موجودة.

– يجب إزالة الشعر الخاص بالمناطق الحساسة عن طريق الليزر قبل فترة طويلة من الدورة الشهرية، حتى لا تتسبب في احمرار وتحسس المنطقة وينصح دائم بتجنب ارتداء السراويل الضيقة وتجنب ارتداء الفوط الصحية لوقت طويل، بالإضافة إلى العناية الجيدة حتى لا تتهيج البشرة.

– يمكن إزالة الشعر طبيعيا أثناء الدورة الشهرية عن طريق موس الحلاقة ولكن يجب الحرص على عدم تهييج البشرة وإن كان ليس هناك دليل علمي يثبت أن إزالة الشعر أثناء الدورة الشهرية يضر الجسد أو البشرة، وفي الحالات العادية يمكن إزالة الشعر بوصفة العسل والليمون خلط ملعقتين من العسل وملعقة من الليمون ووضعهما على نار هادئة.

ماذا يحدث للوجه بعد الليزر

– تستخدم أشعة الليزر على الوجه لإزالة الشعر وتفتيح البشرة وتقشيرها وينتج عنها القليل من الآثار الجانبية التي لا تدوم طويلا في أغلب الأوقات.

– تتسبب جلسات الليزر في حرق الوجه حيث تحتوي على حرارة عالية تستخدم تلك الحرارة لحرق الشعر عن طريق جعل البشرة تقوم بامتصاص الأشعة مما ينتج عنه حروق في البشرة تزداد نسبتها لأصحاب البشرة الداكنة ويمكن تجنب حروق الوجه بالذهاب إلى مركز تجميل وطبيب مختص.

– التصبغات، قد تحدث تصبغات بالبشرة نتيجة لتحفيز أشعة الليزر على إنتاج صبغة الميلانين التي تؤدي لاسمرار البشرة وقد يحدث العكس ويصاب البشرة نقص بالتصبغ نتيجة نقص إنتاج الميلانين بسبب امتصاص ضوء الليزر.

– الشعور بالحكة عرض ملازم لاستخدام أشعة الليزر على الوجه وتزول الحكة بعد فترة قصيرة تتراوح بين يوم أو يومين.

– يصاحب الحكة احمرار بالجلد، وتحول أجزاء من الجلد للون الأحمر نتيجة للحساسية تجاه أشعة الليزر وقد يرافق الاحمرار والحكة تورم شديد وتلك الأعراض تزول مع الحكة سريعا.

– الشعور بالألم أيضا طبيعي نتيجة وخز الإبرة وهي أكثر الأعراض الشائعة بساطة لكونه ألف خفيف جدا يزول فور الخروج من صالون التجميل وأحيانا يصاحب الوخز تنميل بالوجه.

– أحيانا تصاب بعض مناطق الوجه نتيجة أشعة الليزر بتلون في الجلد، حيث يتحول الجلد إلى اللون الأرجواني، وتعتبر مثل هذه الآثار نادرة الحدوث.

– يتم اعتبار العدوى من الآثار النادرة الحدوث، حيث تنتج عن عدم نظافة المكان والأدوات الخاصة التي يتم استعمالها ليتم إصابة بعض الأشخاص بعدوى فطرية، لذلك ينصح بالمحافظة على النظافة الشخصية.

– بعد انتهاء عملية تقشير الوجه بالليزر يقوم الطبيب بوضع فازلين على الوجه، لمنع تكون القشرة التي ينتج عنها الجرب، ولعلاج التورمات يتم وضع كيس من الثلج لتقليل التورم والشعور باللسع والحكة.

– يجب عدم وضع كريمات أو مستحضرات للتجميل جون استشارة الطبيب حيث أنه من الممكن أن يؤدي تطبيق الكريمات التي تتميز بسمك  القوام بعد علاج شعر الوجه بالليزر إلى تفاقم مشكلة حبوب الشباب وازديادها في حال كانت موجودة قبل العلاج بالليزر.

– من الممكن أيضا ظهور بقع بيضاء اللون وصغيرة مؤقتة يصعب ملاحظتها على البشرة.

آخرون يقرأون:   كيف ازيل الشعر بعد جلسات الليزر

شاهد أيضاً

كيف ازيل الشعر بعد جلسات الليزر

كيف ازيل الشعر بعد جلسات الليزر

كيف ازيل الشعر بعد جلسات الليزر – من التقنيات التجميلية الحديثة المعروفة هي العلاج عن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *