توحيد لون الجسم بالليزر ، ترغب جميع السيدات في الحصول على بشرة بدون عيوب بدون احمرار وبدون لمعان لأن لون البشرة يعتبر دليل على الصحة والجمال، ولا تطلب البشرة ذات اللون الموحد وضع المكياج حتى تبدو بمظهر جيد، كما تعاني بعض السيدات من وجود بعض الأماكن الداكنة في الجسم مع ظهور بعض البقع في أماكن أخرى، لذلك يبحث بعضهم عن علاج هذه الأماكن من الاسمرار وتوحيد لون الجسم بالليزر.

توحيد لون الجسم بالليزر

  • يمكن توحيد لون الجسم من خلال تنشيط إنتاج الكولاجين لإعطاء الترطيب والكثافة وتنظيم إنتاج الغدة الدهنية للقضاء على البقع.
  • كما يمكن استخدام الليزر في توحيد لون الجسم والقضاء على البقع من خلال إجراء عدة جلسات ضوئية.
  • يمكن إجراء جلسات الليزر على منطقة الرقبة والصدر واليدين والساقين أو الذراعين.
  • يوجد تقنيات أخرى تستخدم مع ليزر فراكسل أو ريسورفكس الجزئي الغير جراحي مثل البوتكس والتقشير.
  • وتعتمد جلسات الليزر على استخدام ضوء ليزر ييتم تسليطه مباشرة على المكان المراد علاجه باستخدام طول موجي معين من الضوء.
  •  ويمكن استخدام الليزر في تقشير الجلد من خلال توجيه أشعة مركزة من النبضات الضوئية على البقع الداكنة.
  • هذه النبضات تأتي بأطوال موجية مختلفة تولد الحرارة وتقوم بتدمير الخلايا التالفة لإزالة البقع.
  • ويركز الليزر على صبغة الجلد الميلانين والهيموجلوبين في الجلد من أجل تدمير البقع الداكنة.
  • تستغرق جلسات الليزر بضع دقائق على حسب حجم  التصبغ، فإذا كان حجم المناطق المتصبغة كبير فالجلسات قد تستغرق من 20 دقيقة إلى 30 دقيقة.

اسباب عدم توحيد لون البشرة

  • تريد أغلب النساء الحصول على بشرة ناعمة ونظيفة وصحية وخالية من الشوائب.
  • وتعتبر البقع الموجودة في مناطق معينة من الجلد واحدة من العيوب التي تسبب عدم تجانس لون الجسم.
  • ومن أكثر المناطق حساسية للبقع هي الوجه والصدر والذراعين حيث إنها المناطق الأكثر تعرض للشمس.
  • كما تتكرر البقع في الإبطين والمنطقة الحساسة بسبب الاحتكاك والتهيج الناجم عن إزالة الشعر بالشمع.
  • ويعد التعرض للشمس أحد العوامل التي تسبب ظهور البقع على الجلد والتقدم في العمر والعوامل الهرمونية.
  • بالإضافة إلى الجينات وتناول بعض الأدوية ووضع مستحضرات التجميل التي تسبب تهيج الجلد والتهابه.